الخميس، 7 يناير، 2010

هذا أوّل الهديل : قصيدة ( هذا أنا )



في الصّوب ..
ما نعرف سطير الجّرح .
انرافق بطِيب وطرح ..
ونفارق بطِيب وطرح ..
و انردّ الكفا ..
بقولة : الله يسامحَك ..
ونعلن حضور الفرح .
في الصّوب ما نعرف سطير افكار ..
ولا بالسّوايا انودّ فللِّي ايودّني .
في الصّوب مرسالي كلام اشعار ..
تاخذني المحـبّة ..والمحبّة اتردّني ..
طيّب .. وقلبي طيّب ..
امدلَّل وخايب في الغلا ..
و انخيّب ..
و انعدّ في عيون الحبيب ..
اللِّي في غيابي ايعدّني .
في الصّوب ما نعرف زعَل ..
لا , للزَّعَل ..
نرضى بقضا الاقسام .
في الصّوب قنديلي غزَل ..
وعندي الغَزَل ..
موج , وهديل حمام .
لا انرافق اللِّي يفارقني ..
ولا انفارق اللِّي يرافقني ..
ولا انذلّ ..
لا ننذلّ ..
لا انلوم .. لا نلتام .
هذا أنا ..
وهذي مداين صوبي ..
نوَّار في نوَّار كلّ دروبي ..
وطِيب ..ودفا .. وسلام ..
وعفَّة ودلال .. ومَرَح ..
في الصّوب ما نعرف سطير الجَّرح .

هناك 5 تعليقات:

  1. أول الغيث قطرة.. وأول الهديل قصيدة جميلة.. مزيداً من الهديل.

    ردحذف
  2. اعجبتني هذه الكلمات ,,, أتمن ان توفق في مدونتك

    ردحذف
  3. منور ياحجازي

    ربما هي خطوة غاية في الروعة ، للشعر الغنائي الليبي أن يتورط الكترونياً في هذا الفضاء الرحب ، دع ( بوعقيلة ) يقود بسلاسة عبر مسارب هذا الأثير ، فهذا البدوي الرائع محنك بما فيه الكفاية ، سأضيف المدونة لمدونتي للإطلاع على كل ماهو جديد
    واسلمت!!

    ردحذف
  4. ماشاء الله هديل ممتع يشذو صوته في مسامعنا وكأنه ذلك الطائر فعلاً




    دمت بخير ودام عطائك علي الدوام

    ردحذف
  5. عبدالسلام الحجازي9 يناير، 2010 12:39 م

    أحمد يوسف - نونا -عبدالباسط أبوبكر - صلاح رشيد - أسعدتني زيارتكم , واحتفاؤكم بمدونتي .. أرجو أن أكون في مستوى ثقتكم وأذواقكم .. أرجو أن تتواصل زياراتكم ..دمتم زواراً رائعين.

    ردحذف